الرئيسية / مقالات / سحر غريب تكتب..إنها الأحلام تتحقق..!!

سحر غريب تكتب..إنها الأحلام تتحقق..!!

انها الاحلام تتحقق .. تنظر له نور في حب وسعادة .. تظهر له مابطن داخل قلبها ..تحتضن بعيونها عيونه .. في داخل عينيه جنتها .. تمسك يديه وتقربهما الي شفتيها وتضع قبلة رقيقة حانية تشبه قبلات الأمهات لأبنائهن .. تعتبره ابنها البكري المدلل ..تتعمد ان يتحول علي يديها الي كائن لا يستطيع الحياة الا بوجودها معه .. لا تعاتبه اذا ألقي ملابسة علي الارض بعد خلعها .. ولا تمانع من ان يوقظها ليلا لتصنع له مشروبا او وجبة دلال دسمة .. لا تري غضاضة في ان يتحول الي كائن اعتمادي اناني لا تحركه الا رغباته .. كانت تستسلم له بلا مقاومة .. وكانت سعيدة بذلك .
كتبت يوما ما عن علاقتها المثالية بزوجها مصطفي وعن احلامها التي تحولت إلي حقيقة وعن سندريلا التي اصبحت ملكة متوجه في قصر مليكها الفارس المغوار وطلبت من البنات ان يتزوجن .. ثم وضعت صورة لزوجها واخبرت الجميع ان الزواج جنة وانها غير نادمة علي استبدال حضن امها بحضن هذا الذي كان غريب .. لقد عوضها وجوده عن الجميع.
ثم
استيقظ الجميع علي خبر شنقها .. والقاتل هو هذا الحبيب .. فالمثالية التي كانت تحرص علي اظهارها امام الجميع كانت مجرد غفلة .. معلومات خاطئة عن شريك حياتها .. لم تكن تعلم انه مدمن مخدرات وعندما علمت ساعدته ليدخل مصحة للعلاج من الإدمان .. لم تعرف انه كان يخونها في غرفة نومها وعلي فراش الزوجية . لم تعطِ لنفسها فرصة لاكتشافه .. كانت داخل قصة اختارت أن تعيش فيها سطورها المضيئة فقط وتحكي عن السعادة التي داخلها وتتغافل الدموع التي ملأت فصولها ..
اجتنبت الحكي عن السطور المظلمة أو الشكوي منها .. ضربها مرة لأنها فقدت فردة شرابه البنية واخذت تستعطفه حتي يترك شعرها وفي المساء جاءها بطبق حلوى فأخذته بين احضانها وتسامحت معه بل واعتذرت له علي فقدانها لأحد شراباته ووعدته ألا تكرر جريمتها النكراء
.. احضانه دوما تنسيها معاناتها معه ومع ادمانه ونكساته المتتالية.
الحبل يصل بها الي آخر طريق المعاناة .. إدمان ثم فقد للعمل ثم حثها له علي ان يبحث عن بديل لعمله السابق ثم موقف بسيط ثم جريمة قتل نكراء ورجلا يشنق زوجته بسبب ايقاظه من النوم ليذهب إلي العمل ثم تداول الجميع لصور القاتل عندما كان ملاكها الحارس وزوجها المثالي .. وعناوين تقول ..هذا المثالي قتل من قالت عنه مثاليا…

عن admin

شاهد أيضاً

الإعلامية كريمة أبو العينين تكتب.. وكان ليه..!!!

عشرون عاما بعد موته وهو لاينسى لحظة حضور ملك الموت وترجيه له بان يتركه للحياة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *