الرئيسية / اتفرج معانا / “الكبير” مداعبا الكورال:أنتم راضيين تقفوا ورايا ليه وكل واحد منكم له حفلاته الخاصة

“الكبير” مداعبا الكورال:أنتم راضيين تقفوا ورايا ليه وكل واحد منكم له حفلاته الخاصة

لم يعد من الزمن الجميل ,زمن الاخلاق السامية والاحترام والتبجيل والإيثار سوى أشخاص قلائل نكاد نلتقي بهم مصادفة كل حين وحين,من هذه الشخصيات الفنان ذو الحنجرة الذهبية “علي الحجار” الذي يثبت لمن حوله يوما بعد يوم أنه الأجدر بلقب الخلوق ,الانسان, سلوكه الانساني ينعته بأفضل الصفات وأحسن السمات فهو الكبير فنا وخلقا وسلوكا .
في حفل الاربعاء الاخير من شهر سبتمبر”أمس”وقف على مسرح قاعة الحكمة بساقية عبد المنعم الصاوي وبعد الانتهاء من اغنيتة الأولى “تتر المال والبنون”ليحي الكورال ويذكرهم بالاسم” كرم مختار وهو من أقدم اعضاء الكورال منذ عام 1997, هيثم توفيق ,مروان عبد المنعم ,أحمد سعيد,ويؤكد أن لكل منهم حفلاته الخاصة وداعبهم متسائلا : “ايه اللى مخليكم تقفوا تغنوا ورايا ”
كورال علي الحجار متميز واصواتهم قوية وكل منهم فنان قوي هذه حقيقة مؤكدة ولكن ليس كل فنان كبير يعطي لافراد فرقته حقهم كما يفعل الحجار ..
لقطة انسانية أخرى يحرص “الحجار”على تأديتها عند تقديمه لأى موهبة شابة مهما صغر سنها أو كبر ..
يذهب الفنان بنفسة الى الكواليس لاصطحاب الموهبة الشابة ويقدمه للجمهور ثم يتراجع للصفوف الخلفية بجوار الكورال دون تكبر أو انانية أو حب ظهور وهذا ماحدث مع المنشد محمد رشاد الذي أتى من كفر الشيخ للمشاركة بفقرة “تواشيح”وبعد الانتهاء منها ظل الفنان علي الحجار واقفا في مكانه بجوار الكورال حتى انتهى الجمهور من تحية الشاب الجميل الذي اجاد ..
والذي قد لايعرفه “الحجار”أن التصفيق الذي انهال على الموهبة الشابة “محمد رشاد”والمواهب السابقة التي شاركت في حفلات ماضية ليس تصفيق اعجاب بالموهبة فقط بل انه تصفيق حااد منقطع النظير للموهبة الشابة وللفنان العملاق المحترم الذي يتيح مثل هذه الفرص للشباب .
تحية من أسرة”عِشْرة “للانسان الفنان الذي يتألق يوما بعد يوم “علي الحجار.

عن admin

شاهد أيضاً

بعد اختيار مجلة “نجم العرب” له كأفضل صحفي في الوطن العربي موسوعة الموسيقا والغناء في مصر تحتفي بالناقد الموسيقي “أمجد مصطفى”

كتبت :دينا دياب وثق المؤرخ الموسيقي الكبير وشيخ النقاد الموسيقيين الأستاذ الدكتور زين نصار، أستاذ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *