الرئيسية / مقالات / إبراهيم سليم منتصر يكتب..أنت طالق..!!

إبراهيم سليم منتصر يكتب..أنت طالق..!!

أنت طالق كلمة تتكرر كثيرا في هذه الأيام حتي وصلت لمعدلات غير مسبوقة فبعد أن كانت حالات الطلاق سنة 86حوالي 65الف حالة طلاق ارتفعت لتصل إلي مايقرب من 200الف حالة طلاق عام 2017لذالك كان لزاما علي المؤسسات الموجوده في المجتمع أن تتحرك لرأب هذا الصدع في بيوتنا وللتقليل من هذه الكلمة التي أصبحت خطرا داهما
يؤثر علي المجتمع بأكمله
فالزواج يتم بإيجاب وقبول بين الزوج والزوجه أو من ينوب عنهما بصيغة تتكون من كلمتين أو أكثر, أما في حالة الطلاق ينشأ بكلمة واحدة تصدر من الزوج إلي زوجته فيقول لها أنت طالق وقد تكون في لحظات غضب أو انفعال لحظي ولكن المؤكد أن الأ‘مور لاتعود كما كانت قبل النطق بها
ولاشك أن من يدفع الثمن الأكبر هم االأبناء ويصبحو ا وسيلة لانتقام كل طرف من الآخر فيتعنت الزوج في كثير من الأحيان في دفع النفقة لأولاده نكاية في الأم وإذلالا لها والزوجة تمنع الأب من رؤية ابنائه أو المشاركة في تربيتهم
بل قد تزرع الكراهية والحقد في نفوس الأبناء تجاه االأب
من هنا تنشأ أجيال مشوهة اجتماعيا وغير منضبطة السلوك لغياب التربية وغياب الأب القدوة الصالحة لأبنائه وقد يتدخل أطراف أخري لتزداد المشكلة صعوبه وتتوالي المشاكل بين كافة الاطراف وغالبا قد يصل الأمر للأروقة المحاكم ليحصل علي حقوقه القانونية وتزداد قضايا الأسرة يوما بعد يوم
ولقد قامت مؤسسة الأزهر الشريف بإطلاق مبادرة وعاشروهن بالمعروف وذلك للتوعية بمخاطر الطلاق وحرصا علي استقرار الأسرة
وهي المبادرة التي نشيد بها ونتمني أن تشارك جميع مؤسسات المجتمع المدني مع الإعلام و مع الدولة لحل هذه المشكلة
الطلاق ناقوس خطر يهدد الأمن القومي ويجب أن تختفي هذه الكلمة من قاموس حياتنا وألا تقال في البيوت فقد أصبحت كلمة سهلة وتقال لأتفه الأسباب
وأن يرجع إلي بيوتنا السكنة والمودة والرحمة

عن admin

شاهد أيضاً

الإعلامية كريمة أبو العينين تكتب.. وكان ليه..!!!

عشرون عاما بعد موته وهو لاينسى لحظة حضور ملك الموت وترجيه له بان يتركه للحياة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *