الرئيسية / مقالات / أسماء عصمت تكتب…منديل ورق …!!!
اسماء عصمت

أسماء عصمت تكتب…منديل ورق …!!!

كان يسير أمامي، يخطو بخطوات بطيئة، يلقي بنظره على الباعة الجائلين يمينا ويسارا فى الشارع الذي يصل مابين محطة مترو انفاق السيدة زينب وشارع القصر العينى لفت نظري لفتاته المتتالية التي تراقب من في الشارع .

واراه يخرج من جيبه شيئا ليضعه فى يدب البائعين الذين يجلسون على جانبي الطريق…!!!

اثار فضولى هذا الشاب العشرينى _ رغم أن سلوكي المعتاد ألا التفت إلا لما يخصنى_ وظللت أراقب الشاب لأعرف سر ما يخرجه من جيبه ، خاصة وأنه يرتدي ملابس متواضعة جدا تدل على حالته الاجتماعية البسيطة .

وظللت أسير خلفه ببطء لأتابعه وأعرف حقيقة الأمر .

وبعد دقائق ليست بالكثيرة عرفت ما الذي يخرجه الشاب من حقيبته ويمنحه للباعه الجائلين.

هذا الشاب يخرج من جيبه مناديل ورقية يلقي بها في يد البائع الجائل ليجفف عرقه من هذا الحر الشديد، ووجدت نفسي أجزم تماما أن من يريد فعل خيرا أو يتصدق ليس لديه موانع…

ففعل الخير لا يحتاج إلى مجهود بدني او مادي او عضلي.
فعل الخير يحتاج فقط إلى نية صادقة ورغبة في مساعدة الأخر .

الخير قد يكون في تقديم أبسط الأشياء للاخر …
حتى ولو كان منديل ورق يجفف عرق فقير ..
وهذا هو اضعف الايمان …

عن admin

شاهد أيضاً

الإعلامية كريمة أبو العينين تكتب.. بإسم الدين اتفرقنا…!!!

لقاء غير مرتب ، تصادم بها فى طريقه وهو متعثر الخطوات حزينا منكسرا من أقرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *